Goverment of Dubai

خيارات الوصول
تصغير الخط
تكبير الخط
استمع للصفحة

المركز الإعلامي الأخبار

مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة تنقل دبي سات2 الى روسيا إستعداداً لإطلاقه قريباً

أعلنت "مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة-إياست" (EIAST)، المبادرة الاستراتيجية الرامية إلى تشجيع الابتكار العلمي والتقدّم التقني في دولة الإمارات، عن نقل القمر الصناعي "دبي سات-2" من كوريا الجنوبية الى روسيا، بإشراف عدد من المهندسين العاملين في "إياست" في سبيل إجراء التحضيرات اللازمة لإطلاق القمر في وقت قريب. وسيتم إطلاق القمر الجديد على متن صاروخ ''دنيِبِّر'' بالتعاون مع شركة الفضاء الدولية الروسية (كوزموتراس).

 

وكشفت المؤسسة عن مبادرة نوعية جديدة لدعم ملف استضافة الإمارات لـ "معرض إكسبو الدولي 2020"، حيث سيتم وضع شعار "إكسبو 2020" على الصاروخ الذي سيطلق "دبي سات-2" الى الفضاء. وتأتي هذه الخطوة تماشياً مع التزام "إياست" في الإسهام بفعالية في دفع مسيرة النهضة الشاملة التي تقودها دولة الإمارات عبر دعم الحدث الدولي الرائد الذي يمثل تجسيداً حقيقياً لرؤية القيادة الرشيدة المتمحورة حول تعزيز قنوات التواصل الحضاري والإنساني والعلمي والاقتصادي وتشجيع التفاهم الفكري والثقافي بين شعوب العالم.

 

وقال سعادة يوسف الشيباني، المدير العام لـ "مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة": "يمثل مشروع  "دبي سات-2" المرحلة الثانية من الخطة التي وضعتها المؤسسة المتمثلة في بناء فريق متكامل من المهندسين الإماراتيين وتطوير الموارد البشرية، بهدف تعزيز مكانة الإمارات الطليعية كوجهة عالمية في مجال تكنولوجيا الفضاء. وقد قام فريق من المهندسين العاملين في المؤسسة على مدى خمس سنوات بتطوير "دبي سات-2" بإشراف شريكنا الاستراتيجي "ساتريك إنيشيتيف"، إذ شكل هذا التعاون فرصة للاستفادة من الخبرات في مجال علوم الفضاء وتنمية القدرات البشرية المواطنة لنصل في وقت قريب الى تصنيع الأقمار الصناعية على أرض الوطن."

 وأضاف الشيباني: "شكّل "معرض إكسبو الدولي" على مدى أكثر من قرن ونصف من الزمن منصة رائدة لتبادل الأفكار والابتكارات العلمية والتكنولوجية وتعزيز الحوار بين الثقافات والحضارات فضلاً عن تفعيل التعاون الاقتصادي والتجاري بين دول العالم ليعزز بذلك مكانته كمحرك رئيسي لعجلة التحول الاقتصادي والثقافي والاجتماعي على المستوى الدولي. وتتمتع الإمارات بفرص كبيرة للفوز بهذا الحدث الرائد بالنظر إلى كونها قوة اقتصادية مدعومة بتركيبة اجتماعية غنية بالتنوع الثقافي وموقع استراتيجي وبنية تحتية متطورة وإمكانيات لوجستية هائلة فضلاً عن خبرات عالية المستوى في مجال تنظيم الفعاليات الدولية. و"سيمثل فوز دبي بإستضافة "إكسبو 2020"، الذي سيقام تحت شعار "تواصل فكري لخلق مستقبل أفضل"، خطوة هامة للوصول إلى آفاق جديدة من التميز والريادة، لا سيّما وأنّ الحدث يوفر فرصة مثالية لدعم سياسة تنويع الاقتصاد المحلي وتنمية القدرات العلمية والتكنولوجية ودفع عجلة التحول نحو اقتصاد المعرفة القائم على رأس المال البشري الذي يتطلع نحو بناء المستقبل مع التمسك بالقيم الأصيلة والتراث العريق للآباء والأجداد."

 وتعد مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة "إياست" مؤسسة عامة تابعة لحكومة دبي تأسست في العام 2006 لتشجيع الابتكار العلمي والتقدم التقني في دبي والإمارات، فضلاً عن بناء قاعدة تنافسية لتعزيز الإبتكار التقني وتطوير الموارد البشرية المواطنة والإرتقاء بها إلى مستويات علمية رائدة. وتقوم "إياست" بتنفيذ أبحاث رئيسية في مجال الفضاء الخارجي وتصنيع الأقمار الصناعية وتطوير النظم ذات الصلة وتوفير خدمات التصوير الفضائي وخدمات المحطة الأرضية والدعم للأقمار الصناعية الأخرى.