Goverment of Dubai

خيارات الوصول
تصغير الخط
تكبير الخط
استمع للصفحة

المركز الإعلامي الأخبار

انجاز المرافق الأولية لتصنيع الأقمار الصناعية في إياست في الأشهر المقبلة.

أعلنت مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة "إياست" عن أن الأعمال الإنشائية للمرفق الأولي لتصنيع الإقمار الصناعية في المؤسسة تسير على قدم وساق ومن المتوقع أن يتم إنجازها في الأشهر القليلة المقبلة.

ويشمل المرفق غرفة لتصنيع الأقمار الصناعية - كلين روم - اضافة الى مختبر مخصص للهندسة كهربائية وآخر للهندسة الميكانيكية بمساحة إجمالية تبلغ 25 ر210 متر مربع .

ويشكل المرفق الأولى المرحلة الأولى من المرفق الكامل المخصص لتصنيع الأقمار الصناعية في المؤسسة والذي سيتم إستكمال الأعمال الإنشائية الخاصة به بعد عامين كحد أقصى.

وفور الإنتهاء من التجهيزات سيحتضن المرفق الأولي المرحلة الأخيرة من تصنيع القمر الصناعي "خليفة سات" على أرض الإمارات بخبرات إماراتية 100 في المائة وسيتم تجهيزه وفق أعلى المعايير والمواصفات العالمية الخاصة بمرافق تصنيع الأقمار الصناعية التي تمنع تأثير العوامل الخارجية كذرات الغبار والرطوبة وتزويده بنظامين خاصين للتبريد والتهوية.

وأكد سعادة يوسف حمد الشيباني مدير عام مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة ان عمليات إنشاء المرافق المخصصة لتصنيع الأقمار الصناعية في "إياست" تسير وفق الجدول الزمني المحدد ليتم نقل عمليات تطوير القمر "خليفة سات" من كوريا الجنوبية الى دبي في أقرب وقت حيث يعمل هناك حاليا فريق من المهندسين الإماراتيين على إستكمال المرحلة الأولى من المشروع بمشاركة " ساتريك إنيشيتيف" لتقديم الاستشارات التقنية عند الضرورة.

وقال الشيباني " خلال فترة زمنية قصيرة حققنا عدة إنجازات متمثلة في إطلاق "دبي سات-1" و"دبي سات-2" بنجاح الى الفضاء الخارجي بالإضافة الى إطلاق مشروع "خليفة سات" واليوم نعمل على بناء مرافق لتصنيع الإقمار الصناعية على أرض الدولة ما يعد إختبارا وتحديا حقيقيا لقدرتنا على تطوير بنى تحتية عالية المستوى مخصصة لعلوم الفضاء وتطوير الموارد البشرية المواطنة وتعزيز الإبتكار التقني لديهم.. كما نتطلع الى المزيد من الإنجازات بما يساهم في دفع عجلة التنمية الإجتماعية والإقتصادية في الإمارات تجسيدا للرؤية الطموحة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله ".